4سبتمبر
1422275425

الموسم الدراسي الجديد ينطلق على ايقاع ” الخصاص والتكليف ” بمديرية تارودانت

مع الدخول المدرسي الجديد 2017/2016 تعرف العديد من المؤسسات التعليمية التابعة لمديرية تارودانت خصاصا مهولا على مستوى الأطر الإدارية ،إذ تعاني أزيد من 40 مؤسسة بالتعليم الإبتدائي من فراغ وحاجة إلى مدراء، وذلك بعد إستفادة العديد من الأطر الإدارية التربوية من التقاعد النسبي دون التفكير في الحلول والبدائل. 

أما على مستوى دائرة تالوين تعاني بعض مؤسسات التعليم الإبتدائي على سبيل الذكر ( إحلوشن ، تاريكت ، تاركة نميمون ، تميشا، 18 نونبر …) وغيرها من خصاص في الأطر الإدارية ، ولتدارك الأمر قامت المديرية بتكليف مدراء بعض المؤسسات الأخرى بمهام التسيير بهذه المؤسسات التي تعرف هذا الخصاص ، وهذا ما سيشكل إرباك خصوصا ونحن أمام الدخول المدرسي والذي يتطلب الكثير من الإجراءات الإدارية والتربوية بالإضافة إلى المتابعة التربوية وتسجيلات التلاميذ .

وفي ظل هذا الوضع يبقى التساؤل المطروح ،هل بهذا يمكن مواكبة الرؤية الإستراتيجية للإصلاح 2030/2015 ؟

 

 

شارك التدوينة !
جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية