26أكتوبر
benkiranecorruption_329821543

أقلام حرة : كسوف في الإدارات …

إقتربت ذكرى وفاة محسن فكري ضحية سياسة “طحن مو” ، وملك البلاد وبناءًا على تقرير ادريس جطو حول منار المتوسط نفد وعده بخصوص ربط المسؤولية بالمحاسبة؛ عزل حصاد وبنعبدالله والحداد والحليمي و وزراء أخرون ومسؤوليين ساميين مع تقليدهم وسام عدم الرضا والسخط الملكي وحرمانهم أيضا من المسؤولية الإدراية مستقبلا…
لو أن المفتشية العامة للحسابات مارست المنوط اليها على الصعيد الوطني لتم عزل وحبس 90% من المنتخبيين والموظفين بجميع درجاتهم وفي جميع القطاعات ؛ فساد وزبونية ومحسوبية وإستهتار بمصالح البلد والعباد ، أما في شؤون الإدارة وعلاقاتها بالمواطن فحدث ولا حرج ، بحيث مازال التعامل بمنطق السيد والعبد؛ ولم تتغير العقلية الإستبدادية ، إذ مازلنا نعيش تحت سقف “سير حتال غدا.. ” أو “تسنى.. ” وبمعنى آخر ” عصر بنادم باش إحني الرأس..”
القانون واضح مع غياب آلية تنفيده أو بالآحرى وجود نية صادقة لمحاربة التلاعبات ومسايرات خطابات الملك؛ فمجرد الحصول على البطاقة الوطنية يستلزم منك ذلك المرور عبر مكاتب الذل؛ فالقانون يطبق فقط على المواطن البسيط أما هضم حقوقه من طرف الإدارة والإداريين فمقبول دون حسيب ولا رقيب..
ظهر كسوف اليوم وغاب جزء من لهيب الشمس الحارق؛ أما بريق النجوم اللامع فمجرد سحر لعيون مشتاقة للعدالة الإجتماعية وصيانة حقوق المغاربة أجماعين؛ الريف نال حقه وبالضعف وأخد كل واحد جزأه؛ وتبقى مسؤولية الحفاظ على صورة النموذج المغربي بين عاتقي السلطة التشريعية والتنفيدية والقضائية لتجديد الثقة من جديد بين الشعب والحكومة؛ وتبقى ثورة الملك والشعب أبدية ضد من سولت له نفسه إغتصاب ما تحقق من إنجازات تنموية وحقوقية.

مراسلة / الحسين نيتو

( الصورة من محرك البحث غوغل / الأرشيف )

شارك التدوينة !
جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية