15أغسطس
20106836_1191351011011493_4336550871657166010_n

أساكي : قائد شاب يكرس المفهوم الجديد للسلطة

استطاع قائد قيادة أساكي دائرة تالوين إقليم تارودانت كسب رهان تسيير القيادة مفعلا المفهوم الجديد للسلطة في أبرز تجلياتها ، فمنذ توليه الإشراف على قيادة أساكي مطلع شهر غشت من السنة الماضية، عمل  القائد هشام العمراوي ابن الفقيه بن صالج على تطبيق وتنفيذ كل التعليمات والتوجيهات الخاصة بالمفهوم الجديد للسلطة وتقريب الإدارة للمواطن، وفعلا جسد السيد القائد هذين المفهومين من خلال تعامله مع الملفات الشائكة التي تعرفها  جماعات أساكي ، وتزكزاوين ، وأزرار، وزكموزن . حيث أبان القائد الشاب عن القدرة والشجاعة في مواجهة كل المظاهر السلبية داخل تراب القيادة، ليس بالعنف والقوة، إنما بالحوار وبسياسة القرب لمعرفة مشاكل المواطنين، وفعلا تميز بحواره الجاد الإيجابي في معظم اللقاءات التواصلية التي يحضرها مع جمعيات المجتمع المدني والساكنة، كما استطاع أن يجعل الإدارة هي إدارة وضعت تحت ورهن إشارة المواطن.

هكذا عرفناه حضوره قوي في الميدان، يشتغل بكل وعي ومسؤولية، إنه قائد مواطن، يؤدي واجبه بكفاءة وإبداع، بناءا على التعليمات التي يتلقاها من السيد عامل صاحب الجلالة على اقليم تارودانت، همه في ذلك خدمة المواطنين. هكذا يصرح العديد من الموظفين وكذا المواطنين، فبتعاملهم مع القائد  تغير لهم مفهوم رجل السلطة من رجل الإستبداد، إلى رجل الحوار والقرب من المواطن. فالكل يشهد على خلقه، وقربه للمواطن وحل معظم المشاكل العالقة، بدليل أن الساكنة استحسنت تعامل القائد  الذي غير فعلا الصورة النمطية التي كانت معلقة على وجه رجل السلطة عموما.

شارك التدوينة !
جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية