6فبراير
img_6735.jpg

جمعية شباب إحلوشن تحتفل برأس السنة الأمازيغية 2967

في إطار الأنشطة الثقافية التي تقوم بها جمعية شباب إحلوشن للرياضة والتنمية والمحافظة على البيئة والتراث و استمرارا لجهودها في تنويع نشاطاتها الثقافية، قامت الجمعية يوم أمس الأحد 05 فبراير 2017م باحتفال برأس السنة الأمازيغية 2967 تحت شعار “إيض إيناير تاريخ وهوية” بالمركب الحسن الثاني دار الشباب التابع لعمالة بن مسيك.إبتدأ الحفل بعرض شريط حول التعريف بدوار إحلوشن وصور من أرشيف الجمعية تلته كلمة ترحيب وشكر لرئيس جمعية شباب إحلوشن السيد عبد الله تباش، وتخلل فقرات الحفل أنشطة ثقافية وفنية بمشاركة فرقة أحواش عاود تزنيت وفرقة درست شباب إحلوشن والتنائي سلاكي وساسبو ومجموعة تكادا للمسرح تحت تأطير المنشط زيري أوبريك. وتميز الحفل بتقديم أكلة “تكلا” والتي ترمز عند الأمازيغ إلى التآزر والتضامن لكونها تقدم في إناء دائري مشترك، ومتقاسمة بين أفراد الأسرة، وتوازيا مع ذلك عرف الحفل الفني تكريم بعض الوجوه الفنية الأمازيغية مثل مصطفى أوتالوين ورئيس جمعية الكرم ورئيس فرقة شباب إحلوشن وشخصيات أخرى. كانت غاية اللجنة المنظمة من خلال تنظيم هذه الأمسية الفنية التعريف بأهداف الجمعية وأهمية العمل الجمعوي داخل المجتمع.

واختتم الحفل بكلمة السيد الكاتب العام للجمعية بكلمة شكر وتقدير للحضور ولكل من ساهم في إنجاح هذه الأمسية الفنية الرائعة. 


مراسلة الكتاب العام للجمعية عبد الرحمان أيت بهو

شارك التدوينة !
جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية