7نوفمبر
img_2860

قائد قيادة أساكي يترأس مراسيم الإحتفال بذكرى المسيرة الخضراء

يخلد الشعب المغربي، من طنجة الى الكويرة، بكل فخر واعتزاز بالمكتسبات التي تحققت في مسار الوحدة الترابية، وفي أجواء تطبعها التعبئة الوطنية الشاملة، تحت القيادة الحكيمة لجلالة الملك محمد السادس، الذكرى الواحدة والاربعين لإعلان جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني عن تنظيم المسيرة الخضراء المظفرة، والتي تعد من الذكريات الوطنية البارزة في سجل ملحمة تحرير البلاد واستكمال استقلالها الكامل وتحقيق الوحدة الترابية.
وتعتبر هذه الذكرى، التي بصمت تاريخ المغرب الحديث، مناسبة لاستحضار حقبة من تاريخ المغرب ذات دلالات عميقة، تؤرخ لصفحات مشرقة من نضال الشعب المغربي من أجل الوحدة الوطنية الشاملة.
وبهذه المناسبة الغالية وتحت أمطار الخير  شهدت قيادة أساكي  يوم الأحد مراسيم الاحتفال والإنصات الى النص الخطابي الملكي السامي تخليدا للذكرى الحادية والأربعين لانطلاق المسيرة الخضراء المظفرة، حيث ترأسه رئيس دائرة تالوين بحضور قائد قيادة أساكي وخليفته ومدير المصالح الإدارية بجماعة أساكي  ورجال وأعوان السلطة وبعض أعضاء المجلس الجماعي لأساكي وتزكزاوين إضافة لفعاليات المجتمع المدني وتجار وساكنة المنطقة .

جدير بالذكر أن السيد القائد قد ترأس صباح نفس اليوم بالساحة المحايدة لمقر الجماعة ، وبحضور عدد من فعاليات المجتمع المدني ومجموعة من المواطنين بمركز أساكي ، مراسيم رفع وتحية العلم الوطني تخليدا لهذه الذكرى المجيدة ، والتي يؤكد من خلالها ساكنة جماعة أساكي ولائهم  وإخلاصهم وتعلقهم المتين بأهداب العرش العلوي المجيد،راجين من الله تعالى أن يعيد  أمثال  هذه الذكرى المجيدة و جلالته ينعم  الصحة والعافية، قائدا  في  مسيرات التقدم  و النماء  و العزة،مؤكدين لجلالته تجندنا الدائم للتضحية بالغالي والنفيس في سبيل حماية وطننا ومقدساتنا.

img_2859

img_2861 img_2862

 

شارك التدوينة !
جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية